بحث عن مجال الطباعة

سُئل في تصنيف حلول مناهج دراسية بواسطة المختصر
بحث عن مجال الطباعة

أنواع الطباعة كانت الطابعات في بداية الأمر مرتفعة الأثمان ويمكن للشخص استخدامها عند ذهابه لأحد المكتبات وبيع القرطاسية، أما اليوم فهي أداة متوافرة بعدد من المنازل فقد أصبحت متاحة بألوان وأشكال وأنواع عدة، وهو ما سنسلط الضوء عليه في الفقرة التالية:[٢]. الطباعة البارزة: وتعد أقدم الأنواع المستخدمة منذ منتصف القرن الخامس عشر، وتقوم على مبدأ تحبير الحروف أو الأشكال البارزة من الخشب أو المعدن ثم طباعتها على الورق، وتستخدم فيها ألواح السيريل والمبلمرات وغيرها. الطباعة الغائرة: تعني استخدام حفار ميكانيكي لنقش الكلمات أو الصور والرموز على أسطوانة نحاسية بحيث تُملأ التجاويف بالكلمات وعند الضغط عليها تظهر العبارات. الطباعة المستوية: ويعود الفضل في اختراعها إلى العالِم الألماني ألويز ستفلدر وتقوم على مبدأ الفصل الدهني للماء؛ إذ ينفصل الحامض عن الحبر وعند طباعته على الورقة يلتقط الحبر دون الحامض. الطباعة المسامية: التي تتطلب إطارًا خشبيًا يحتوي على شبكة من الحرير مطلية بنوع خاص من الطلاء، ومادة أخرى حساسة للضوء، وتقوم على مبدأ السماح لأشعة الضوء بالمرور عبرها، وهي طريقة صعبة وتحتاج لظروف خاصة. الطباعة النافرة: توضع المادة المطبوعة على سطح بارد باستخدام

 

خصائص الطباعة توجد العديد من الخصائص المتعلقة بعملية الطباعة والتي تؤخذ بعين الاعتبار عند المباشرة بها، ومن ذلك[٣].: الحرص على اختيار نوع من الحبر عالي الجودة؛ إذ إن الأنواع الرخيصة المتواجدة في الأسواق تضر بآلة الطباعة. وضع آلة الطباعة في مكان ثابت وعدم تحريكها إلى أماكن أخرى باستمرار فذلك يزيد من فرص كسرها او تعرضها للتلف. تنظيف الآلة الطباعة باستمرار أمر مهم لمنع تكوم الغبار والأتربة عليها فهي ذرات صغيرة قد تدخل إليها وتتلفها. الحرص على فصل القابس الكهربائي والضغط على زر الإطفاء بعد الانتهاء من عملية الطباعة

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
تم الرد عليه بواسطة المختصر
تم حل سؤال أعمل بحث في مجال الطباعة
مرحبًا بك إلى موقع المختصر حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
مرحبآ بكم في موقعنا المختصر النموذجي والرائد يمكنكم سؤالنا عن أي شيء
...